عروج إلى العرش

عروج إلى العرش


في ليلة من ليالي رمضان الكريم كنا عند شيخنا وكان المجلس تغشاه روحانية وسكينة وكان الشيخ ساكتاً ونحن أيضاً .

حتى ذرفت الدموع .. ونازلتنا حالة من الصفاء والحضور .. وبينما نحن على هذا الحال سألنا الشيخ ,,

هل يحب أحدكم أن يعرج به إلى العرش ؟؟

أخذتنا الدهشة وسكتنا .. ولا ندري مغزى السؤال .. ثم أجاب وقال :

والله سنة من سنن حبيب الله تحيوها أفضل من أن تعرج ألف مرة ..

تعرفون هي سنة من ؟؟

ومن تلك الساعة وجدت في نفسي تعظيماً لسنة الحبيب ورغبة في خدمتها

أرجو أن تكون رسالة حياتي .. إحياء سنة حبيبي صلى الله عليه وسلم الذي قال : ( إن هذا الدين بدأ غريبا وسيعود غريبا كما بدأ، فطوبى للغرباء. قيل: يا رسول الله، ومن الغرباء؟ قال: الذين يحيون سنتي من بعدي، ويعلمونها عباد الله …. )

وقوله : ( من احيا سنتي عند فساد أمتي فله أجر مئة شهيد)

اللهم وفقنا .

+ لا يوجد تعلقات

أضف جديد